خدمات الرعاية الخارجية
لمرضى المراحل النهائية

خدمات الرعاية الخارجية لمرضى المراحل النهائية
Lydia Röder
276 46705 030
لكتابة رسالة إلكترونية

الرعاية الخارجية لمرضى المراحل النهائية هل أنتم بحاجة إلى المشورة والدعم؟

نحن نقدم استشارات رعاية طبية ملطفة. لذا نزوركم في المنزل ونقدم لكم النصح بخصوص الإمكانيات والسبل التي تساعدكم على مواصلة الحياة اليومية بالرغم من ظروف الحياة المتغيرة بسبب الإصابة بمرض خطر غير قابل للشفاء.

نتطلع معكم إلى تحسين جودة الحياة وترسيخ الشعور بالطمأنينة والأمان في ظل الظروف الحياتية الصعبة.

من أجل ذلك، نعيد النظر معكم، إلى جانب أمور أخرى، في الإمكانيات المتاحة:

  • التخفيف من الأعراض المتعبة كالألم والغثيان والإمساك أثناء فترة المرض
  • تحسين حالة الرعاية المنزلية
  • تخفيف العبء عن الأهل والأقارب
  • الاستفادة من الموارد غير المستخدمة في البيئة الاجتماعية
  • تقبُّل التعامل بشكل منفتح مع مشاعر الحزن والألم
  • الاستفادة من الخدمات الطبية وخدمات الرعاية المكملة والمتخصصة
  • مرافقة طوعية

مرافقة طوعية

  • الموظفون/ات المتطوعون/ات يرافقون المصابين بأمراض خطرة في المراحل النهائية من حياتهم كما يرافقون أهلهم وأقاربهم في المنزل وفي المرافق العامة ودور رعاية المسنين والمشافي ودار رعاية مرضى المراحل النهائية.
  • الموظفون/ات المتطوعون/ات يريدون أن يقدموا جزءاً من طاقتهم ووقتهم ورعايتهم للمحتضرين ولعائلاتهم. هؤلاء لا يقومون بالرعاية الطبية، وإنما يكمّلون خدمات مؤسسات الرعاية الطبية وعناية أطباء الرعاية المنزلية.
  • الموظفون/ات المتطوعون/ات منفتحون/ات للحديث ويكرسون وقتهم واهتمامهم وراحتهم وتفهمهم لكم. هؤلاء مستعدون لمرافقتكم أثناء التنزه أو الذهاب إلى الدوائر الحكومية أو زيارة الأقارب أو الفعاليات الثقافية. إن الزيارات التي يقوم بها المتطوعون/ات تتيح تخفيف العبء عن الأقارب أيضاً.
  • المرافقة الشخصية المستمرة من ضمن الخدمات التي يقدمها المتطوعون/ات، حيث يلازمون الشخص المحتضر في الأيام القليلة أو الساعات الأخيرة من حياته. وبالتالي فإن الرغبة المرجوة من عمل عدد كبير من المتطوعين هي توفير المرافقة حتى وفاة الشخص المريض.
  • نقوم بإعداد الموظفون/ات المتطوعون/ات بشكل مكثف لكي يقوموا بعملهم/ن الصعب. وأثناء عملهم/ن يتلقون إشرافاً بانتظام؛ كما ينطبق عليهم واجب الكتمان.

مرافقة للمحتضرين تراعي الخلفية الثقافية

مشروع “في آخر العمر بعيداً عن الوطن” قائم ضمن خدمات الرعاية الخارجية لمرضى المراحل النهائية منذ عام 2013.

يهمنا أن يحصل الناس في آخر حياتهم على رعاية طبية ومعنوية بغض النظر عن خلفياتهم الدينية والثقافية، وأن يتلقوا أيضًا دعماً نفسياً واجتماعياً.

كثير من المتطوعين/ات هم من خلفيات ثقافية ودينية متنوعة، فهناك موظفون/ت متطوعون/ات لغتهم الأم الإنجليزية أو العربية أو البرتغالية أو البولندية أو التركية أو الكورية.

وهناك موظفون/ات متطوعون/ات مسيحيون/ات أو مسلمون/ات أو بوذيون/ات أو يهود/يات أو روحانيون/ات. وقد قمنا بتدريبهم بشكل يراعي التعامل مع الخلفيات الثقافية، وهم يقابلون الناس دوماً بانفتاح وبأفق واسع.

استشارة بخصوص التوكيل عند المرض

يقدم موظفونا/تنا المدربون/ات المشورة لكم بخصوص استصدار قرار التوكيل عند المرض و/أو بخصوص التوكيل بالعناية عموما / بقرار التوكيل بالرعاية.

في حال لم يعد بمقدوركم اتخاذ القرارات، بإمكانكم من الآن، من خلال قرار التوكيل عند المرض، تحديد ما إذا كنتم تريدون علاجاً طبياً أم لا، وكيف يتعين أن يتم ذلك.

من خلال بخصوص التوكيل بالعناية عموما يمكنكم تكليف شخص تثقون به لتنفيذ رغباتكم. استصدار هذه الوثيقة هو خطوة استباقية هامة في الرعاية.

يمكن من خلال الاستشارة إزالة التباسات كثيرة وتجاوز بعض المخاوف.

أول خطوة مفيدة لاستصدار قرار التوكيل عند المرض هي إدراك القيم والرغبات الذاتية الخاصة المتعلقة بالحياة والموت.

الفريق

مديرة خدمات لاتساروس للرعاية الخارجية لمرضى المراحل النهائية
لوديا رودر،
Lydia Röder
276 46705 030
لكتابة رسالة إلكترونية

منسقة خدمات لاتساروس للرعاية الخارجية لمرضى المراحل النهائية
إليزابيت شميدت بابست
Elizabeth Schmidt-Pabst
كوردولا دونيبايل
Andrea Biank
لكتابة رسالة إلكترونية

موظفة إدارية في خدمات لاتساروس للرعاية الخارجية لمرضى المراحل النهائية
Paul Pomrehn

الطريق إلينا

خارطة: Google Maps
معلومات الجدول الزمني: Berliner Verkehrsbetriebe BVG

لوديا رودر
إليزابيت شميدت بابست
أندريا بيانك
Paul Pomrehn
الفريق خدمات الرعاية الخارجية لمرضى المراحل النهائية