دار لاتساروس تبحث عن موظفين/ات متطوعين/ات!

ترغبون في أن تقفوا إلى جانب أشخاص في آخر حياتهم

الالتزام الطوعي يمنحكم الفرصة لممارسة نشاط ذي منفعة ومثرٍ على الصعيد الشخصي. بهذه الطريقة يمكنكم التعبير عن مشاعركم والتواصل مع أشخاص يشاطرونكم نفس الرأي والتفكير، ومع أناس يقدرون اهتمامكم وتفانيكم.

تقدم دار لاتساروس للمهتمين/ات بالمشاركة التطوعية العديد من مجالات العمل.

العمل الرئيسي هو مرافقة المحتضرين، حيث يمكنكم:

  • الوقوف إلى جانب أناس في ساعاتهم الأخيرة
  • بناء علاقات مليئة بالثقة بأشخاص يعانون من أمراض خطرة وكذلك بأقاربهم
  • القيام بنزهات، الطهي والخبز، وتحقيق آخر الأمنيات

علاوة على ذلك يمكنكم أيضاً وضع طاقتكم في الدار فيما يُعرف بالأنشطة “البعيدة عن المرضى”.

هذه تتمثل بالمشاركة في العمل في جمعية الدعم مثلاً، وفي جمع التبرعات، وفي العلاقات العامة، وفي تنظيم المكتب، وفي مكتبة الدار، وكذلك أيضاً في الأنشطة العملية، مثل المشاركة في العمل في مطبخ الدار، وفي العناية بنباتاتنا الخضراء وشرفتنا المشمسة.

عند بداية الانخراط في العمل التطوعي في دار لاتساروس ندعوكم لإجراء حديث شخصي، حيث يمكنكم مقارنة تصوراتكم بمعطياتنا والحصول على إيضاحات بخصوص جميع تساؤلاتكم. قبل أن نرتب موعداً معكم نرجو منكم ملء الاستمارة التالية وإرسالها لنا عبر البريد أو الفاكس أو البريد الإلكتروني.
بمجرد أن تصلنا استمارتكم (رابط) المملوءة سنتصل بكم هاتفياً.

يسرنا التعرف إليكم!

الدورة التحضيرية

نقوم بإعداد من يريدون الانخراط في المشاركة بمرافقة المحتضرين لهذه المهمة الصعبة بشكل معمق من خلال دورة تدريبية. يبدي المشاركون/ات في الدورة التحضيرية استعدادهم المسبق للانخراط في العمل التطوعي بشكل منتظم لمدة سنتين عن الأقل في الدار ومع بداية الدورة يدفع المشاركون/ات رسوماً قدرها 250 يورو، يستردونها بعد عامين من العمل المستمر. يمكن دفع رسوم الدورة على أقساط أيضًا.

الدورة التحضيرية
(رابط: المزيد في طبعة دار لاتساروس 2018/03)
الدورة التحضيرية من أجل المرافقة التطوعية للمحتضرين/ات تعرّف المشاركين/ات بحساسية على المرافقة النفسية والاجتماعية لأشخاص يعانون من أمراض خطرة ومحتضرين وكذلك أقاربهم.

تشمل الدورة بالإجمال 70 ساعة نظرية. هذا الجزء ينقسم إلى دورة تمهيدية ودورة متعمقة، مع ما لا يقل عن 30 ساعة من الخبرة العملية في مجال مرافقة المرضى.

تتألف الدورة التمهيدية

تتألف الدورة التمهيدية من ثلاث ورشات عمل في عطلة نهاية الأسبوع ومن ثلاثة مواعيد مسائية فردية على مدى ثلاثة أشهر. يتعرف المشاركون/ات في الدورة التمهيدية على القواعد الأساسية لحركة دار المراحل النهائية وعلى الشروط العامة الخاصة بالعمل في دور المراحل النهائية في ألمانيا. يكتسب المشاركون/ات أدوات تؤهلهم للقاء أشخاص في المرحلة الأخيرة من حياتهم، من بينها:

  • تدريب على إدراك الذات والتأمل الذاتي
  • رفع الحساسية تجاه ظروف ومشاعر أناس آخرين
  • التمرن على تقنيات التواصل التعاطفي (بشكل لفظي وغير لفظي)

  • التعرف على الحدود الخاصة وحدود الآخرين واحترامها

يشتغل المشاركون/ات بشكل مكثف وبطريقة شخصية على مواضيع الاحتضار والموت والحداد، وفي هذا الصدد تشكل تجارب الحزن والفراق الخاصة ركيزة أساسية لتعميق تفهم تلك المشاعر التي تصادف المرء في حياته. الاشتغال على النصوص، ولعب الأدوار، والقيام بتمرينات جماعية وفردية وثنائية، الاشتغال بوسائط إعلامية إبداعية، والتعرف على أمثلة عن حالات من الحياة العملية وتبادل الخبرات ضمن المجموعة، كل ذلك يجسد طرقنا المنهجية. وهذا يشترط وجود استعداد لدى كل مشارك/ة لمشاركة الآخرين بتجاربه الشخصية وخصوصياتها، ولكن في البداية تكون مشاركة التجارب مع المشاركين، ولاحقاً مع المرضى وأقاربهم.

خبرة عملية

يبدأ النشاط العملي الفعلي في مرافقة المرضى بانتهاء الدورة التمهيدية. بعدها يتم تعريف جميع المشاركين/ات بشكل فردي بمجال العمل وهيكلياته. إذ يتعرف المشاركون/ات على الإمكانيات العملية وكذلك على حدود المرافقة، كما يزورون المرضى اعتباراً من الآن مرة أو مرتين أسبوعيًا بشكل منتظم. وسيكون موقع العمل إما عندنا في دار لاتساروس لرعاية مرضى المراحل النهائية، أو في دار رعاية المسنين أو في منزل المريض. وبما أن عملنا يركز على الخارج (أي بيئة المرضى المنزلية)، يتعين على جميع المشاركين/ات أن تكون لديهم الجاهزية لزيارة الأشخاص الذين يعانون من أمراض خطرة والمحتضرين في منازلهم أيضاً.

الدورة المتعمقة

تبدأ الدورة المتعمقة بالتوازي مع أول لقاء بالمرضى. وكما الدورة التمهيدية، تتألف الدورة المتعمقة من ثلاث ورشات عمل في عطلة نهاية الأسبوع وثلاثة مواعيد مسائية فردية وتمتد على مدى ثلاثة أشهر. هنا يكثف المشاركون/ات مرة أخرى العمل على مواضيع فردية، مثل العمل على السيرة الذاتية، ومخاطر لعب دور المعين، والفهم الأساسي لمسألة الحداد، كما يتم في الدورة المتعمقة التعامل بالتفصيل مع التحديات الخاصة الناجمة عن مرافقة الأشخاص المصابين بالخرف.

نهاية السمنار/المساق

يتحدث المشرفون/ات على الدورة في ختامها مع المشاركين/ات بشكل فردي، ويتم تحديد مسار العمل المستقبلي في دار لاتساروس لرعاية مرضى المراحل النهائية. يمكن للمشاركين/ات أن يختاروا بين عدد كبير من الأنشطة القريبة من المرضى أو البعيدة عنهم.

ولكي يستمر التأمل الذاتي وكذلك التعلم بعد انتهاء الدورة التحضيرية، يشارك جميع المتطوعين/ات في مقرنا باجتماع لبحث شؤون العمل أو للإشراف والتوجيه مرة في الشهر.

انتقل إلى أعلى